أزهــــــــار السلام

سلام الله عليكم .. و مرحبا بكم ..
انكم في روضة ازهـــــــــــــــــار المحبة والسلام
ادخـلــــــــــــــــــوها بسلام امنيــن


اقطفـــــــــــــــــــــــــوا منها ما شئتم من الورود
و لا تنسوا ان تزرعوا بذور ازهاركم العبقة ..

" زرعـــــوا فقطفنا .. ونزرع فيقطفون "

أزهــــــــار السلام

روضـــــــة ثقافية عربية اسلامية وحدوية

نتمنى لكل ازهارنا الندية قضاء لحظــــــــــــــــات مثمرة ومفيدة بين ممرات بستاننا الزكية .................................مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ...................................(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ))................. ....................... ... ................ (( وَاعْتَصِمُـــــــــــــــــــــوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا ))......................................

قذف المحصنات

شاطر
avatar
ام يوسف

عدد المساهمات : 1531

قذف المحصنات

مُساهمة من طرف ام يوسف في الخميس يوليو 07, 2011 4:44 pm

قذف المحصنات


رمي المحصنات الغافلات المؤمنات بالزنا وارتكاب الفاحشة،
ظلما وزورا، هي من أعظم المحرمات في الإسلام،
ومن أكبر الكبائر عند الله : لما في ذلك من تلويث سمعة
الإنسان البرئ، وما فيه من تجريء الناس على المعصية
وإشاعة الفاحشة في المجتمع المؤمن, ولا سيما إذا كان
رامي المحصنة يعلم أنه كاذب مزور فيما يقول، و له دوافع
شخصية في تشويهه لشرف وسمعة المحصنة..
كالغيرة والحسد و بدافع الانتقام مثلا .. أو نحو ذلك.


والرسول صلى الله عليه وسلم اعتبر رمي المحصنات
الغافلات المؤمنات: من (الموبقات السبع) التي حذر
الأمة منها، و(الموبقات) أي المهلكات، فهي مهلكات للفرد،
ومهلكات للجماعة، مهلكات في الدنيا، ومهلكات في الآخرة.


وفي القرآن الكريم:
{إن الذين يرمون المحصنات الغافلات المؤمنات لعنوا في
الدنيا والآخرة ولهم عذاب عظيم. يوم تشهد عليهم
ألسنتهم وأيديهم وأرجلهم بما كانوا يعملون. يومئذ يوفيهم
الله دينهم الحق ويعلمون أن الله هو الحق المبين}

سورة النور:23-25


وقد جاءت هذه الآيات –المتضمنة لهذا الوعيد الهائل
باللعنة في الدنيا والآخرة والعذاب العظيم عند الله،
وشهادة جوارحهم عليهم، في سياق (حديث الإفك)
الذي افتراه المفترون على الصديقة بنت الصديق،
عائشة أم المؤمنين، وأحب إنسانة إليه بعد خديجة،
وقد برأها الله جل شأنه من فوق سبع سموات،
ونزل فيها قرآن يتلى إلى ما شاء الله:

{لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنون والمؤمنات بأنفسهم
خيرا، وقالوا: هذا إفك مبين. لولا جاءوا عليه بأربعة
شهداء، فإذا لم يأتوا بالشهداء، فأولئك عند الله هم
الكاذبون}

النور:12-13


وقد فرض الله عقوبات للقاذف:

* عقوبة بدنية ، وهي: الجلد ،
* وعقوبة أدبية، هي: إسقاط الشهادة،
* وعقوبة دينية وهي: رميه بالفسق..
إلا أن يتوب ويصلح ما أفسده.

قال تعالى:
{والذين يرمون المحصنات ثم لم يأتوا
بأربعة شهداء فاجلدوهم ثمانين جلدة، ولا تقبلوا
لهم شهادة أبدا، وأولئك هم الفاسقون. إلا الذين
تابوا من بعد ذلك وأصلحوا، فإن الله غفور رحيم}

سورة النور:4-5
avatar
اميرة القلوب

عدد المساهمات : 2494

رد: قذف المحصنات

مُساهمة من طرف اميرة القلوب في الجمعة يوليو 08, 2011 6:31 am

انه عمل مشين يجب الابتعاد عنه وتجنبه
لانه يتنافى مع اخلاقياتنا الاسلامية
و يعرض الضحية لاضرار كبيرة
تحياتي

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 23, 2017 7:49 pm