أزهــــــــار السلام

سلام الله عليكم .. و مرحبا بكم ..
انكم في روضة ازهـــــــــــــــــار المحبة والسلام
ادخـلــــــــــــــــــوها بسلام امنيــن


اقطفـــــــــــــــــــــــــوا منها ما شئتم من الورود
و لا تنسوا ان تزرعوا بذور ازهاركم العبقة ..

" زرعـــــوا فقطفنا .. ونزرع فيقطفون "

أزهــــــــار السلام

روضـــــــة ثقافية عربية اسلامية وحدوية

نتمنى لكل ازهارنا الندية قضاء لحظــــــــــــــــات مثمرة ومفيدة بين ممرات بستاننا الزكية .................................مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ...................................(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ))................. ....................... ... ................ (( وَاعْتَصِمُـــــــــــــــــــــوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا ))......................................

البدع المحدثة في عاشوراء

شاطر
avatar
اميرة القلوب

عدد المساهمات : 2494

البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف اميرة القلوب في الأحد ديسمبر 04, 2011 6:30 am

البدع المحدثة في عاشوراء .


كل ما خلف السنة فبدعة ،
وفي يوم عاشوراء تفعل البعض بدعاً منها :

1ـ تحصيص قراءة قصة موسى وفرعون في صلاة الفجر .
2ـ التوسعة على الأهل في ذلك اليوم .
3ـ النياحة وشق الجيوب ولطم الخدود والدعاء بدعوى الجاهلية .
4ـ لبس السواد في عاشوراء ، ومثله تخصيص أي لباس خاص بعاشوراء .
5ـ إحياء ليلتها بقيام مخصوص لأجلها .
6ـ تخصيص يومها بأذكار وأوراد مخصوصة .
7ـ المراشة وهي : أن تجتمع مجموعة من النساء في بيت من البيوت
ثم يأتين بكمية من الماء ثم ترش كل واحدة منهن الأخرى باعتقاد معين .
8ـ تخصيصه بعبادة معينة كزيارة المرضى أو الصدقة لأجل هذا اليوم .
avatar
اميرة القلوب

عدد المساهمات : 2494

رد: البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف اميرة القلوب في الأحد ديسمبر 04, 2011 6:40 am

بدع اهل السنة وبدع الرافضة



هناك فئتان ضالتان في صيام عاشوراء ، وهما :

الرافضة :
حيث يقيمون المآتم والحزن ويقومون بضرب الخدود وشق الجيوب
وضرب أجسادهم ليخرج الدم ، وذلك حزناً على مقتل الحسين
بن علي رضي الله عنه ، بينما في حقيقة الأمر أن مقتله
كان على يد شيعته الذين أغروه بالخروج وراسلوه ليأتي
من المدينة إلى الكوفة وزوروا الأسماء والتواقيع ،
فلما خرج ووصل إليهم خذلوه .
وفعلهم في هذا اليوم باطل لوجوه كثيرة ،منها :
- النهي عن ضرب الخدود وشق الجيوب .
- النهي عن الدعاء بالويل والثبور .
- الدم نجس ولا يتعبد لله بإخراجه .
- بشاعة المنظر الذي يدل على فقد الوعي الإنساني في الزمن
الذي ارتقى فيه العلم .
- النهي عن البكاء عن الميت .
- ينافي الصبر والاحتساب .
- ليس لفعلهم أصل في السنة ولا الصحابة ولا التابعين ولا السلف الصالح .



جهلة السنة :
الذين يقيمون الاحتفالات ويوسعون على أهلهم ويظهرون الزينة
والفرح ويروون الأحاديث المكذوبة الموضوعة مضادة للرافضة ،
وكلا الطائفتين مخالفة للسنة النبوية .
وفعلهم باطل لوجوه :
- أن افتراء الأحاديث على النبي صلى الله عليه وسلم كبيرة من
كبائر الذنوب .

- بدعة الرافضة لا ترد ببدعة أخرى ، وإنما ترد بالحجة
والبرهان ودعوتهم إلى السنة .
- فاتهم فضل الصيام في ذلك اليوم .
ومع ذلك فالبدع بعضها أعظم من بعض ،
وبدعة الرافضة أعظم من بدعة هؤلاء .
والذي ورد في السنة النبوية أن يصام عاشوراء لأنه اليوم
الذي أنجى الله فيه موسى من الغرق ، وهذه الأمة أولى بالأنبياء
لأنهم دعوا إلى توحيد الله .
avatar
اميرة القلوب

عدد المساهمات : 2494

رد: البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف اميرة القلوب في الأحد ديسمبر 04, 2011 6:42 am

بدع يوم عاشوراء:

مازال إبليس بالعبد حتى يجعله يدخل في شرع الله ما لم يأمر به، فألبس على كثير منا أمور وكلفهم بأعمال لم تثبت عن نبيينا صلى الله عليه وسلم وأصحابه، ومنها ما ابتدعه البعض في يوم عاشوراء فبعدوا عن المنهج الحق وعن الهدي الصحيح فضلوا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا؟
ومن المخالفات التي تقع من بعض المسلمين في هذا اليوم: الاكتحال، والاختضاب، والاغتسال، والتوسعة على الأهل والعيال وكذلك صنع طعام خاص بهذا اليوم كتبادل طبق عاشوراء، وكل هذه الأعمال قد ورد فيها أحاديث موضوعة وضعيفة.
ومن بدع هذا اليوم أيضاً : تخصيصه بدعاء معين، وكذلك ما يعرف عند أهل البدع برقية عاشوراء، وأيضاً ما يفعله الشيعة والرافضة في هذا اليوم من أعمال بشعة من إيذاء النفس، واحتفالات سوداء لا أصل له في الشرع
avatar
اميرة القلوب

عدد المساهمات : 2494

رد: البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف اميرة القلوب في الأحد ديسمبر 04, 2011 6:45 am

بدع لا أصل لها تتعلق بيوم عاشوراء :



1 ـ نقل أنه من السنة الاكتحال يوم عاشوراء .

2 ـ تخصيص يوم عاشوراء بصلاة .
قال ابن تيمية : (وصلاة يوم عاشوراء وأمثال ذلك من الصلوات
المروية عن النبى صلى الله عليه وسلم مع اتفاق أهل المعرفة بحديثه
أن ذلك كذب عليه ولكن بلغ ذلك أقواما من أهل فظنوه صحيحا
فعملوا به وهم مأجورون على حسن قصدهم واجتهادهم لا على مخالفة
السنة وأما من تبينت له السنة فظن أن غيرها خير منها فهو ضال
مبتدع بل كافروالقول الوسط العدل هو ما وافق السنة الصحيحة
الثابتة عنه صلى الله عليه وسلم …
أما من الجهال الذين قابلوا الفاسد بالفاسد والكذب بالكذب والشر
بالشر والبدعة بالبدعة فوضعوا الآثار فى شعائر الفرح والسرور يوم
عاشوراء كالاكتحال والاختضاب وتوسيع النفقات على العيال وطبخ
الأطعمة الخارجة عن العادة ونحو ذلك مما يفعل فى الأعياد والمواسم فصار
هؤلاء يتخذون يوم عاشوراء موسما كمواسم الأعياد والأفراح).

3 ـ الاغتسال والتعييد بالمصافحة وإعداد بعض ألوان الطعام
الخاصة كأكلة (عاشوراء):

فقد سئل شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ عما يفعله الناس فى يوم
عاشوراء من الكحل والاغتسال والحناء والمصافحة وطبخ الحبوب وإظهار
السرور وغير ذلك إلى الشارع فهل ورد فى ذلك عن النبى حديث صحيح أم لا ؟!
وإذا لم يرد حديث صحيح فى شيء من ذلك فهل يكون فعل ذلك بدعة أم لا ؟!
فأجاب :
(الحمد لله رب العالمين لم يرد فى شيء من ذلك حديث صحيح عن النبى ولا عن
أصحابه ولا استحب ذلك أحد من أئمة المسلمين لا الأئمة الأربعة ولا غيرهم
ولا روى أهل الكتب المعتمدة فى ذلك شيئا لا عن النبى ولا الصحابة ولا
التابعين لا صحيحا ولا ضعيفا لا فى كتب الصحيح ولا فى السنن ولا المسانيد
ولا يعرف شيء من هذه الأحاديث على عهد القرون الفاضلة ولكن روى بعض
المتأخرين فى ذلك أحاديث مثل ما رووا ان من اكتحل يوم عاشوراء لم يرمد
من ذلك العام ومن اغتسل يوم عاشوراء لم يمرض ذلك العام وأمثال ذلك.
ورووا فضائل فى صلاة يوم عاشوراء ورووا أن فى يوم عاشوراء توبة آدم
على الجودي ورد يوسف على يعقوب وإنجاء إبراهيم من النار وفداء الذبيح
بالكبش ونحو ذلك.
ورووا فى حديث موضوع مكذوب على النبى أنه من وسع على أهله يوم عاشوراء
وسع الله عليه سائر السنة ورواية هذا كله عن النبى صلى الله عليه وسلم
كذب ولكنه معروف من رواية سفيان بن عيينة عن إبراهيم بن محمد بن
المنتشر عن أبيه قال بلغنا انه من وسع على أهله يوم عاشوراء وسع الله
عليه سائر سنته وإبراهيم بن محمد بن المنتشر من أهل الكوفة وأهل الكوفة
كان فيهم طائفتان).

4 ـ اتخاذ يوم عاشوراء يوم حزن وعزاء :
وهذا مسلك الروافض لأن الحسين رضي الله عنه قُتل يوم عاشوراء.
قال شيخ الإسلام : (فصارت طائفة جاهلة ظالمة إما ملحدة منافقة وإما
ضالة غاوية تظهر موالاته وموالاة أهل بيته تتخذ يوم عاشوراء يوم مأتم
وحزن ونياحة وتظهر فيه شعار الجاهلية من لطم الخدود وشق الجيوب والتعزى
بعزاء الجاهلية … فكان ما زينه الشيطان لأهل الضلال والغي من اتخاذ يوم
عاشوراء مأتما وما يصنعون فيه من الندب والنياحة وإنشاد قصائد الحزن
ورواية الأخبار التى فيها كذب كثير والصدق فيها ليس فيه إلا تجديد الحزن
والتعصب وإثارة الشحناء والحرب وإلقاء الفتن بين أهل الإسلام والتوسل بذلك
إلى سب السابقين الأولين وكثرة الكذب والفتن فى الدنيا ولم يعرف طوائف الإسلام
اكثر كذبا وفتنا ومعاونة للكفار على أهل الإسلام من هذه الطائفة الضالة الغاوية فانهم شر من الخوارج المارقين وأولئك قال فيهم النبي : يقتلون أهل
الإسلام ويدعون أهل الأوثان) وهؤلاء يعاونون اليهود والنصارى والمشركين
على أهل بيت النبى وأمته المؤمنين كما أعانوا المشركين من الترك والتتار
على ما فعلوه ببغداد وغيرها بأهل بيت النبوة ومعدن الرسالة ولد العباس
وغيرهم من أهل البيت والمؤمنين من القتل والسبى وخراب الديار وشر هؤلاء
وضررهم على أهل الإسلام لا يحصيه الرجل الفصيح فى الكلام).
avatar
ريحانة

عدد المساهمات : 731

رد: البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف ريحانة في الأحد ديسمبر 04, 2011 6:47 am

هي والله بدع كثيرة نقوم بها يوم عاشوراء عن جهل فقط
يجب ان نتعلم ونتفقه في امور ديننا كي لا تقع في المحرمات والبدع
لذلك اشكر لك مجهودك القيم اختنا اميرة القلوب
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14037
الموقع : ارض الله

رد: البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف woroud azhar في الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 1:49 pm

باحث: احتفالات عاشوراء بالمغرب تمزج ببن الفرح والفرجة والشعوذة


عمان1:يرى باحث أكاديمي مغربي أن احتفالات "عاشوراء" في بلاده هو نسق طقوسي شديد التعقيد مركب من عناصر وأشكال تصورات واحتفالات يتداخل فيها ما هو ديني، كالصيام والصدقة، وبدائي كلباس الأقنعة ورش المياه.
ويقول د. محمد محمد بلاجي، المختص في أنثروبولوجيا الثقافة الشعبية، في حديث: "يبدأ التحضير لاحتفالية عاشوراء منذ عيد الأضحى حيث يتم أخذ عظام الأضحية (الكبش) ليصنعوا منه (دمية عاشوراء) التي تسمى بـ (بابا عيشور)، وينقع هذا العظم في الحناء، ويلبسونه القفطان والجلباب المغربي، إضافة إلى نعل (البلغة)، ويزينون عنقه بعقد يسمى (مدجة)، خوفا من إصابته بالعين، فيما يصنعون من جلد الخروف أقنعة استعداد للاحتفالات الكرنفالية بهذا اليوم".
ويتابع: تصنع زوجة (بابا عيشور)، من القصب، وتلبس كذلك لباس المرأة المغربية، لتكون دمية جاهزة للاحتفال، وتقوم النسوة بجمع تبرعات عبر ترديدهن لمجموعة من الأهازيج والأناشيد المرتبطة بالمناسبة، ومن خلال تلك التبرعات تقام وليمة مباشرة بعد عيد الأضحى. وفي يوم عاشوراء، يتشكل موكب كبير من الصغار والكبار، بعد تجهيز دمية (عيشور)، للدفن بعد أن يقوم الصغار بصلاة الجنازة عليه بعد تغسيلها، ويطلقن النسوة شعورهن وينغمسن في البكاء والندب، بل إن بعض العجائز في الماضي كن يقمن بالتمرغ في التراب أو الوحل، وكأن الجميع أمام جنازة".
ويرى بلاجي، في هذه الطقوس أنها "لعبة أخضعها الكبار للصغار لكي يجتمعوا على رأي واحد، وليتدربوا على الاعتماد على أنفسهم في إعداد الطعام، وأن يتعلم الذكور منهم طرق وقواعد تغسيل الميت والصلاة على الجنازة، والذهاب إلى المقبرة ليدركوا معنى الموت، ويندرج كل هذا في التربية والتعليم عن طريق اللعب وفقا لما ذكر بعض الفلاسفة".
"الشعالة".. والرش بالماء

ومن مظاهر الفرح، هناك طقس "الشعالة"، ويتمثل في إقدام الأولاد ليلة عاشوراء على إضرام النار في الشوارع والساحات والأزقة، في البوادي والمدن، تتحلق النساء والفتيات حول لهيب النار المشتعلة ويطبلن بـ"الـتعاريج "والدفوف لتشجيع الفتيان والشباب وهم يقفزون النار، كما تردد النسوة مجموعة من الأهازيج الشعبية، تؤكد في مضامينها على حرية النساء وتحررهن من سلطة الرجال بهذه المناسبة. فيسرحن في مختلف الدروب ليستقطبن نسوة هذه الأحياء، ويعقدن معهن الصلح إن كن على خصام.
في هذا الحفل يرددن بعض الأغاني مثل "قديدة مرمية على الأعواد".، في إشارة إلى لحم القديد الذي احتفظن به من أضحية العيد، لشوائه في هذه الليلة، تبعا لاعتقادهن بأنه يصلح للمرأة العاقر، ويهب الزوج لغير المتزوجة، وفي المناطق الأمازيغية تردد النسوة حسب الباحث، نشيدا يقول: "أيتها النار لقد ألقيت فيك القمل والبرغوث للشفاء".
ويوضح بلاجي: "النار في هذه الطقوس ترتبط عند العوام بقصة القاء النبي إبراهيم عليه السلام في النار ، وبالتالي فإن الشباب حين يقفزون عليها فهم لا يتخوفون منها".
و تحدث البلاجي كذلك عن عادة عن اغتسال المغاربة في الصباح الباكر من يوم عاشوراء بالماء، ورشهم بعضهم البعض به، مردفا: تسمى هذه العملية بماء زمزم، لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال (زمزم لما شرب له)، ومن تم فهم يعتقدون أن مياه الأرض تكون زمزمية يوم عاشوراء، وهم في ممارستهم لهذه الطقوس، يسعون لجلب البركة والتطهر، وعملا بقول بالحديث الشريف (من وسع على أهله يوم عاشوراء، وسع الله عليه)، لذلك تكون المأكولات بهذه المناسبة استثنائية وتتشكل في غالبها من الفواكه الجافة، التي يتصدق ببعضها أثناء زيارة المقابر للترحم على الأموات".
ومن المظاهر السلبية في هذه المناسبة، وفقا للبلاجي، الإقبال على ممارسة طقوس السحر والشعوذة خاصة في صفوف النساء ممن ضاقت بهن سبل الحياة، والتعويض عن بعض معاناتهن بأشياء رمزية.

avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14037
الموقع : ارض الله

رد: البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف woroud azhar في الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 2:06 pm

عاشوراء حمراء في مدن افغانستان والعراق و88 شيعياً قتيلاَ في الإحتفالات- صور


عمان1:تناثرت شظايا زجاج مهشم وحطام في الشوارع في مختلف ارجاء العراق الثلاثاء بعد سلسلة انفجارات استهدفت حشود من الشيعة اللذين خرجوا للاحتفال بعاشوراء الاثنين ما أسفر عن مقتل 33 شخصا وإصابة العشرات بجروح.
وقالت الشرطة المحلية وشهود عيان إن أغلب الضحايا من النساء والأطفال.
وتؤكد الهجمات التي وقعت في ذروة احتفالات عاشوراء ذكرى مقتل الإمام الحسين حفيد النبي محمد في معركة كربلاء هشاشة الوضع الأمني في العراق في حين تستعد الولايات المتحدة لسحب قواتها المتبقية في البلاد بحلول نهاية هذا العام.
وفي بغداد قالت الشرطة ومصادر بمستشفى إن 11 شخصا على الأقل قتلوا واصيب 38 اخرون عندما انفجرت قنابل زرعت على الطرق مستهدفة الزوار الشيعة في ثلاثة احياء مختلفة.
وقالت الشرطة وشهود عيان انه في هجوم آخر انفجرت سيارة ملغومة في موكب شيعي فقتلت 16 شخصا اغلبهم نساء وأطفال وأصابت 45 اخرين وخلفت بركا من الدماء واحذية وملابس ممزقة متناثرة في الشارع.
وقال احد السكان إن سيارة ملغومة انفجرت وأن ستة من أفراد أسرته قتلوا في الهجوم.
وقالت مصادر بالشرطة انه في هجوم آخر انفجرت قنبلتان زرعتا على الطريق مما ادى إلى مقتل ستة أشخاص على الاقل في موكب اخر في الحلة واصابة 18 اخرين.
وفرضت السلطات في الحلة حظرا لسير السيارات في أنحاء المدينة للحيلولة دون وقوع مزيد من الهجمات.
من جانب آخر، قتل عشرات الشيعة في هجوم انتحاري عند مزار شيعي في العاصمة الأفغانية كابول الثلاثاء وقتل أربعة آخرون في انفجار أصغر في مدينة رئيسية في شمال البلاد في أسوأ أعمال عنف طائفي تشهدها أفغانستان منذ سقوط نظام طالبان.
وهجوم كابول هو الأشد فتكا في العاصمة منذ 2008 وأضعف أي شعور بالتفاؤل نتج عن مؤتمر عقد أمس الاثنين حيث قطع الحلفاء الغربيون وعودا قوية وإن كانت غير محددة لدعم أفغانستان بعد رحيل القوات الأجنبية في 2014.
وتناثرت اشلاء الجثث والدماء بعد الانفجار في شارع في قلب كابول القديمة حيث تجمع المئات للاحتفال بعاشوراء. وقتل مالا يقل عن 55 شخصا وأصيب 160 آخرون بعضهم جراحه خطيرة.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



avatar
زكية

عدد المساهمات : 228
الموقع : مطبخي بعد المدرسة

رد: البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف زكية في الأربعاء ديسمبر 07, 2011 12:22 pm

بدع كثيرة
لكن التي تشوك الجلد هي بدع الشيعة
يوووووووووووووووووووه
avatar
اميرة القلوب

عدد المساهمات : 2494

رد: البدع المحدثة في عاشوراء

مُساهمة من طرف اميرة القلوب في الأحد يناير 22, 2012 11:11 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أغسطس 21, 2017 9:35 am