أزهــــــــار السلام

سلام الله عليكم .. و مرحبا بكم ..
انكم في روضة ازهـــــــــــــــــار المحبة والسلام
ادخـلــــــــــــــــــوها بسلام امنيــن


اقطفـــــــــــــــــــــــــوا منها ما شئتم من الورود
و لا تنسوا ان تزرعوا بذور ازهاركم العبقة ..

" زرعـــــوا فقطفنا .. ونزرع فيقطفون "

أزهــــــــار السلام

روضـــــــة ثقافية عربية اسلامية وحدوية

نتمنى لكل ازهارنا الندية قضاء لحظــــــــــــــــات مثمرة ومفيدة بين ممرات بستاننا الزكية .................................مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ...................................(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ))................. ....................... ... ................ (( وَاعْتَصِمُـــــــــــــــــــــوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا ))......................................

ولائم الجنائز وعشاء الميت

شاطر
avatar
ابو حسام

عدد المساهمات : 896

ولائم الجنائز وعشاء الميت

مُساهمة من طرف ابو حسام في الإثنين فبراير 06, 2012 5:53 am

ولائم الجنائز وعشاء الميت




لا يجوز صنع الطعام من اهل الميت للناس لانه لم يثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم
و لا عن اصحابه ولا عن السلف الصالح اقامة حفل للميت مطلقا لا عند وفاته ولا بعد
اسبوع ولا بعد اربعين يوما و لا بعد سنة من وفاته..
بل ذلك بدعة يجب تركها وانكارها والتوبة الى الله منها لما فيها
من الابتداع في الدين ومشابهة اهل الجاعلية.

قال الرسول صلى الله عليه وسلم لاهله لما اتاه موت جعفر
" اصنعوا لال جعفر طعاما فانه قد اتاهم ما يشغلهم فهذا هو السنة "




avatar
ابو حسام

عدد المساهمات : 896

رد: ولائم الجنائز وعشاء الميت

مُساهمة من طرف ابو حسام في الإثنين فبراير 06, 2012 6:02 am

( عشاء الميت ) عادة اجتماعية سيئة

( عشاء الميت ) عنوان لعادة تعود عليها الناس كما قال لنا الحاج صياح
أبو مديغم من العراقيب " عشاء الميت من ( العوايد ) التي تعود عليها الناس
" ولا شك بأن هذه العادة تحوي الكثير من الأمور السيئة التي يتناولها الناس
بدون تفكير فيها,
" عشاء الميت عادة سيئة يحوّل بيت العزاء إلى ما يشبه العرس "
قال لنا الحاج خميس الفراونة من شقيب.

الشيخ فايز أبو صهيبان رئيس بلدية رهط يدرك هذا جيدا لذا فقد قال لنا
بكل صراحة " هذه عادة اجتماعية أثقلت كاهل الناس وأصبحت في الغالب
للمباهاة والتنافس, أنا أعرف الكثير من الناس ممن هو في حالة مادية
صعبة جدا وعندما يموت له ميت يقوم بذبح الكثير من الذبائح بسبب الضغط الاجتماعي عليه."


" ومما يزيد الطين بلة العزايم حيث يقوم أهل الميت بدعوة الناس لحضور
العشاء وكأن المناسبة فرح وعرس, فأنا أدعو على الأقل إلى إلغاء العزومة لعشاء الميت".


الحاج صياح أبو مديغم في هذه الكلمات يضع يده على مسألة زادت الطين بلة كما يقول...
هذا لا شك غريب!! ما الذي يدفع من فقد أباه مثلا أن يمسك الهاتف ليتصل بمئات ( المعازيم )
ويدعوهم إلى حضور عشاء أبيه ؟!! أهو يا ترى طلب الأجر والثواب أم هو المباهاة
والقيل والقال؟!! هي مجرد أسئلة للتفكير.

avatar
ابو حسام

عدد المساهمات : 896

رد: ولائم الجنائز وعشاء الميت

مُساهمة من طرف ابو حسام في الإثنين فبراير 06, 2012 6:04 am

قول الشيخ شريف ابو هاني " .من هذه المآتم التي لفتت الانتباه مأتم في قوم محسن
– أحد فروع عرب الزيادنة – دعاني الأخوة هناك لإلقاء درس ديني فيه, وقد سبقني
مشايخ آخرون ايضا, فطلبتُ بكل صراحة من الأهل هناك إلغاء عشاء الميت فكانت النتيجة
مباشرة وقوية وتستحق الشكر حين اتصل بنا الحاج جبرين الزيادنة أحد وجهاء
العائلة وقال لنا بكل صراحة " اتخذنا قرارا بإلغاء عشاء الميت مباشرة ,
وعممنا ذلك بحيث أننا منذ ذلك اليوم لن يكون عندنا في قوم محسن الزيادنة أي
عشاء ميت أو أربعين أو أي شيء من هذه المنكرات والعادات السيئة ", هذا موقف
لا شك جريء يستحق الشكر, فوجهاء العائلات عندما يضمون أصواتهم لرجال الدعوة
والإصلاح يمكن أن يكون لهم تأثير بالغ في التغيير الاجتماعي.

بيت العزاء في عشيرة الزيادنة ليس هو الوحيد الذي يخطو هذه الخطوة, فقد قام
الكثير في الآونة الأخيرة من العائلات بإلغاء عشاء الميت, منها على سبيل المثال
لا الحصر عائلة أبو النمر في رهط التي استجابت للنداء في مأتمها الأخير وألغت عشاء
الميت, وكذلك مأتم الدكتور منصور العقبي – رحمة الله عليه – الذي تم إلغاء عشاء
الميت فيه بشكل نهائي."
avatar
ابو حسام

عدد المساهمات : 896

رد: ولائم الجنائز وعشاء الميت

مُساهمة من طرف ابو حسام في الإثنين فبراير 06, 2012 6:06 am


البديل لـ ( عشاء الميت )



من عادة الناس ان يواجهوا رجال الإصلاح بسؤالهم المعتاد
" ما البديل إذن ؟ "
ونحن بدورنا في هذا التقرير لم نغفل هذا الجانب
كما يقول الشيخ شريف ويضيف
( بدلا من إنفاق المال في هذه الأمور غير المشروعة
ندعو الناس إلى أنفاق هذا المال أو جزء منه فيما
ينفع الميت,
وقد قال صلى الله عليه وسلم " إذا مات الإنسان انقطع عمله
إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له ".
فهناك الفقراء والأيتام ومراكز تحفيظ القران والمساجد
وغيرها من وجوه الخير التي يمكن لأهل الميت أن ينفقوا
أموالهم وصدقاتهم لها, وهي لا شك انفع وأدوم للميت.)

avatar
ابو حسام

عدد المساهمات : 896

رد: ولائم الجنائز وعشاء الميت

مُساهمة من طرف ابو حسام في الإثنين فبراير 06, 2012 6:09 am

الفتوى الشرعية ورأي الإسلام في "عشاء الميت"




الشيخ شريف أبو هاني - دكتوراه في الشريعة الإسلامية

وللوقوف عند موقف الإسلام والشريعة من موضوع عشاء الميت كنا التقينا
بالشيخ شريف ابو هاني امام مسجد الإحسان في رهط والذي يعد في هذه الأيام
لرسالة الدكتوراة في الشريعة الإسلامية وسألناه عن رأي الإسلام وعن الفتوى
الشرعية في مسالة ما يعرف بعشاء الميت فأجاب:

1 ) الأصل للإنسان المسلم أن يلتزم بما شرع الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم,
وأن يبتعد عن البدع التي ما انزل الله بها من سلطان, وقد ثبت في الحديث
الصحيح قول النبي صلى الله عليه وسلم: " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ".

2 ) لا شك أن التعزية من السنة وقد قال صلى الله عليه وسلم " ما من مؤمن
يعزي أخاه بمصيبة إلا كساه الله عز وجل من حلل الكرامة يوم القيامة ",
لذا لا بأس من الجلوس للتعزية واستقبال المعزين كما نفعل في بلادنا.

3 ) إلا أن الإشكالية هي فيما يتبع ذلك من البدع والمنكرات التي تورثها
الناس وأصبحت عندهم في حكم العادة, حتى ظنها كثير من الناس أنها شرع وسنة.

4 ) من هذه العادات ما يفعله الكثير من الناس اليوم في مجتمعنا في بيوت
العزاء حيث يقوم أهل الميت في اليوم الثالث من أيام العزاء بذبح الذبائح
وصنع الطعام للمعزين ويدعون الناس لحضور هذه ( العزومة ) ويسمون ذلك
( عشاء الميت )!!, فلا شك أن هذا من البدع المنكرة التي ينكرها شرعنا
الحنيف وذلك لما يلي:
أ – السنة هي أن يقوم الآخرون من جيران الميت وغيرهم بصناعة الطعام لأهل
الميت لما ورد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال "اصنعوا لآل جعفر طعاما فقد
أتاهم ما يشغلهم" وذلك لأنهم مشغولون بالمصيبة، وربما امتنع بعضهم عن الطعام
لشدة المصيبة، فيسن أن يصنع لهم طعام، ويسن أن يؤكد عليهم بالأكل من الطعام.

ب – ما ورد عن جرير بن عبد الله البجلي رضي الله عنه قال " كنا نعد الاجتماع إلى
أهل الميت وصنعة الطعام بعد دفنه من النياحة ", فهذا الأثر لا يدل على منع
الجلوس للعزاء, وإنما يدل على منع الجلوس مع صنع الطعام للمعزين, فهو من
النياحة التي حرمها الإسلام.

ج – إن في هذه العادة نوع من الإلزام الاجتماعي للناس, فيقوم أهل الميت بذبح
عشرات الخراف وصنع مئات المناسف للناس ويدعون الناس لحضور ( عشاء الميت ),
وهذا لا شك بأنه يكلفهم الأموال الطائلة حتى أن بعض الناس يقومون بالاستقراض
من الآخرين من أجل أن يقوموا بواجبات ( عشاء الميت ) التي فرضته عليهم
العادات والتقاليد!!! فلا شك بأن هذا منكر يجب محاربته والتوقف عنه بصورة قطعية.

د – بدلا من إنفاق المال في هذه الأمور غير المشروعة ندعو الناس إلى أنفاق
هذا المال أو جزء منه فيما ينفع الميت,
وقد قال صلى الله عليه وسلم " إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية
أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له ".

فهناك الفقراء والأيتام ومراكز تحفيظ القران والمساجد وغيرها من وجوه الخير
التي يمكن لأهل الميت أن ينفقوا أموالهم وصدقاتهم لها, وهي لا شك انفع وأدوم للميت.

avatar
ابو حسام

عدد المساهمات : 896

رد: ولائم الجنائز وعشاء الميت

مُساهمة من طرف ابو حسام في الإثنين فبراير 06, 2012 6:16 am

ما حكم الشرع فيما يسمى بعشاء الميت



إذا عشوا الميت سنة، إذا مات إنسان شرع لجيرانه وأقاربه أن يعشوهم،
أن يبعثوا لهم عشاءً؛ لأنهم مشغولون بالمصيبة،
ثبت عنه-صلى الله عليه وسلم- أنه لما جاء خبر جعفر- رضي الله عنه-،
جعفر بن أبي طالب لما قتل في غزوة مؤتة،
قال لأهله- صلى الله عليه وسلم-:
(اصنعوا لآل جعفر طعاماً فقد أتاهم ما يشغلهم)،
فإذا مات قريب الإنسان, أو جاره استحب لأهله أن يصنعوا لهم طعاماً؛
لأنهم شغلوا بالموت,
أما أهل الميت فلا يصنعوا شيء بدعة، كونهم يصنعون للناس ويجمعون
الناس هذا يسمى مأتم ما يصلح،
يقول جرير بن عبد الله البجلي-رضي الله عنه-: "كنا نعد الاجتماع لأهل
الميت وصالة الطعام بعد الموت من النياحة"،
يجتمعون لينوحوا عليه, أو ليصنعوا للناس يدعونهم لا يصلح،
أما يأتوا للتعزية، يأتي الجيران أو غيرهم يعزونهم,
أو يبعثون لهم طعاماً؛ لأنهم مشغولون فلا بأس.
avatar
ابو حسام

عدد المساهمات : 896

رد: ولائم الجنائز وعشاء الميت

مُساهمة من طرف ابو حسام في الإثنين فبراير 06, 2012 6:18 am

الذبح على روح الميت عند مضي أربعين يومًا عليه من تاريخ وفاته
وإطعامها الناس تقربًا إلى الله رجاء المغفرة والرحمة بدعة منكرة،
فإن النبي صلى الله عليه وسلم لم يفعل ذلك ولم يفعله الخلفاء الراشدون
ولا سائر الصحابة رضي الله عنهم ولا أئمة أهل العلم، فكان إجماعًا على
عدم مشروعيته، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:
من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد
avatar
ام يوسف

عدد المساهمات : 1531

رد: ولائم الجنائز وعشاء الميت

مُساهمة من طرف ام يوسف في الخميس فبراير 09, 2012 1:06 pm


بخصوص ما يعرف ب (عشاء الميت )



) الأصل للإنسان المسلم أن يلتزم بما شرع الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم,
وأن يبتعد عن البدع التي ما انزل الله بها من سلطان, وقد ثبت في الحديث
الصحيح قولالنبي صلى الله عليه وسلم:
" من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ".

) لا شك أن التعزية من السنة وقد قال صلى الله عليه وسلم
" ما من مؤمن يعزي أخاه بمصيبة إلا كساه الله عز وجل من حلل الكرامة
يوم القيامة ", لذا لا بأس من الجلوس للتعزية واستقبال المعزين كما نفعل
في بلادنا.
3 ) إلا أن الإشكالية هي فيما يتبع ذلك من البدع والمنكرات التي تورثها
الناس وأصبحت عندهم في حكم العادة, حتى ظنها كثير من الناس أنها شرع وسنة.
4 ) من هذه العادات ما يفعله الكثير من الناس اليوم في مجتمعنا في بيوت
العزاء حيث يقوم أهل الميت في اليوم الثالث من أيام العزاء بذبح الذبائح
وصنع الطعام للمعزين ويدعون الناس لحضور هذه ( العزومة ) ويسمون ذلك
( عشاء الميت )!!, فلا شك أن هذا من البدع المنكرة التي ينكرها شرعنا الحنيف
وذلك لما يلي:
أ – السنة هي أن يقوم الآخرون من جيران الميت وغيرهم بصناعة الطعام لأهل
الميت لما ورد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال "اصنعوا لآل جعفر طعاما فقد
أتاهم ما يشغلهم" وذلك لأنهم مشغولون بالمصيبة، وربما امتنع بعضهم عن الطعام
لشدة المصيبة، فيسن أن يصنع لهم طعام، ويسن أن يؤكد عليهم بالأكل من الطعام.
ب – ما ورد عن جرير بن عبد الله البجلي رضي الله عنه قال " كنا نعد الاجتماع
إلى أهل الميت وصنعة الطعام بعد دفنه من النياحة ", فهذا الأثر لا يدل
على منع الجلوس للعزاء, وإنما يدل على منع الجلوس مع صنع الطعام للمعزين,
فهو من النياحة التي حرمها الإسلام.
ج – إن في هذه العادة نوع من الإلزام الاجتماعي للناس, فيقوم أهل الميت
بذبح عشرات الخراف وصنع مئات المناسف للناس ويدعون الناس لحضور
( عشاء الميت ), وهذا لا شك بأنه يكلفهم الأموال الطائلة حتى أن بعض
الناس يقومون بالاستقراض من الآخرين من أجل أن يقوموا بواجبات ( عشاء الميت )
التي فرضته عليهم العادات والتقاليد!!! فلا شك بأن هذا منكر يجب محاربته
والتوقف عنه بصورة قطعية.

د – بدلا من إنفاق المال في هذه الأمور غير المشروعة ندعو الناس إلى أنفاق
هذا المال أو جزء منه فيما ينفع الميت, وقد قال صلى الله عليه وسلم
" إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به
أو ولد صالح يدعو له ". فهناك الفقراء والأيتام ومراكز تحفيظ القران
والمساجد وغيرها من وجوه الخير التي يمكن لأهل الميت أن ينفقوا أموالهم وصدقاتهم لها,
وهي لا شك انفع وأدوم للميت
أو ولد صالح يدعو له ". فهناك الفقراء والأيتام ومراكز تحفيظ القران
وهي لا شك انفع وأدوم للميت

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 23, 2017 7:43 pm