أزهــــــــار السلام

سلام الله عليكم .. و مرحبا بكم ..
انكم في روضة ازهـــــــــــــــــار المحبة والسلام
ادخـلــــــــــــــــــوها بسلام امنيــن


اقطفـــــــــــــــــــــــــوا منها ما شئتم من الورود
و لا تنسوا ان تزرعوا بذور ازهاركم العبقة ..

" زرعـــــوا فقطفنا .. ونزرع فيقطفون "

أزهــــــــار السلام

روضـــــــة ثقافية عربية اسلامية وحدوية

نتمنى لكل ازهارنا الندية قضاء لحظــــــــــــــــات مثمرة ومفيدة بين ممرات بستاننا الزكية .................................مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ...................................(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ))................. ....................... ... ................ (( وَاعْتَصِمُـــــــــــــــــــــوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا ))......................................

شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

شاطر
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:03 pm

شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية




سلام الله على الاحبة الكرام
اينما كنتم ووجدتم
في اي شبر من بلداننا العربية والاسلامية.
ما تعيشه وتمر به امتنا المحمدية اخوتي في الله
يسر العدو و يحزن الصديق!
انها الفتنة التي استشرت في جسد الامة كسرطان خبيث
بهدف تمزيقها اكثر مما هي ممزقة .. و تفتيتها اكثر مما هي مفتتة
و من هو المستفيد من القضاء علينا و اخضاعنا واذلالنا ؟
اليس هو العدو الصهيوني الغاشم ؟
اجل اعزائي .. اجل يا عقلاء الامة .. اجل يا احرار وشرفاء الاسلام
اسرائيل التي تتخوف من تقوية ونهضة المسلمين .. لان ذلك يشكل خطرا
على مصالحها و استقرارها وامنها .. لم تذخر جهدا .. ومن زمان ..
لكسر و سحق و اجهاض اي محاولة النهوض والوعي والتصدي لها ..
جندت كل طاقاتها لاضعافنا و تنويمنا مغناطيسيا .. كي نكون كخاتم
في اصبعها .. و رهن اشارتها .. وتحت خدمتها وامرها .. و نتقبل
منها كل سمها الذي تدسه في عسلها و تطعمنا اياه ..
صهاينة تعلموا جيدا اللغة العربية وثقافة العرب والمسلمين ..
وانتشروا في كل مكان و منطقة ساخنة في بلداننا ..
و شرعوا في اذكاء فتنهم و معاركهم الباردة المقنعة من تحت الحزام
ثم هناك ادواة صهيونية كثيرة .. عملاء العرب والمنتسبون للاسلام منهم
فقهاء الامة و مفكروها ومثقفوها وعلماؤها واولوا الامر فيها....
الحديث يطول هنا .. يا سادة يا كرام.. و خير الكلام ما قل ودل ..
ملفنا يخص ادواة الفتن الصهيونية من رجالات الدين والسياسة
و الفكر وغيرهم...............
والذين اسميهم = شياطين الفتن !!!






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]










[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]










[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]









تابعونا على نفس الصفحة
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:22 pm


عاطف زيد الكيلاني ( الأردن ) الأحد 4/3/12 م ...



أكثر من مائة شيخ من شيوخ السلاطين ... شيوخ التضليل والكذب والتكاذب ... يجتمعون ويصدرون بيانا يحرضون من خلاله الجيش السوريي على الأنشقاق لينضمّ الى تلك الحفنة المارقة من اللصوص والمنحرفين وأصحاب السوابق الجرمية وبيادق الناتو والحريري والموساد وأنظمة الردة العربية ...

شيوخ ارتضوا على أنفسهم خيانة العلم الذي ائتمنوا عليه وخيانة شعوبهم وماضيهم وحاضرهم ومستقبلهم ...

وقبلوا أن يكونوا أحذية قذرة في الأقدام القذرة لأعداء سورية والشعب السوري العظيم ...

يصدرون هذه الفتوى الآثمة التي تعجز عن إصدار مثلها كل ( مومسات ) الكرة الأرضية لو اجتمعن ...

شيوخ حسب الطلب ... شيوخ ارتضوا بيع أنفسهم في سوق النخاسة ... بل هم ارتضوا أن يمتطيهم كل أعداء شعوبنا العربية ، فامتطاهم وامتطى علمهم الشرعي الموساد والناتو والسي آي أي وأيتام خدام وزعران الحريري وحكام الخليج الخصيان ... فكان أن أصدروا هذه الفتوى – الفضيحة ...

أقسم أن حذاء جندي في الجيش العربي السوري أشرف منكم جميع ومن عمائمكم المزيفة وذقونكم النجسة ...

هل هذا هو الإسلام أيها المنافقون ؟ هل هذه هي الترجمة الحقيقية للآية الكريمة : " وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين " ؟ أبهذه الفتوى تصلحون بين طائفتين من المؤمنين اقتتلتا ؟ {وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ } [سورة الحجرات: 9]...

ولماذا لا تكون الإدانة لتلك العصابات من المرتزقة والتكفيريين والعملاء والمهربين وقاطعي الطرق ممن شكلوا عصابة الجيش السوري الحر ؟ أليسوا هم من روّع النساء والأطفال وصادر حرية المواطنين وحاصرهم في لقمة عيشهم ؟ لماذا – أيها المشايخ – لا ترسلون وفدا لتقصي الحقائق الى حي بابا عمرو في مدينة حمص ليشرحوا لكم بالتفصيل الممل عن جرائم وتجاوزات " الجيش السوري الحر "؟

رفقا بعقولنا أيها المشايخ ... رفقا بما تبقى من عقولنا أيها الأرزقيون ...

لن تستطيع فتاويكم الكاذبة تغطية شمس الحقيقة الساطعة بغربالكم الممزق ...

فلتفقأ عيونكم التي تأبى وترفض رؤية ما يحاك لسورية وشعبها من مؤامرات ...

ولكني في النهاية أطمئنكم ... مع أن ذلك يغضبكم ولا يرضيكم ... فأقول لكم ...

سورية بخير رغم أنوفكم وأنوف من يقف وراءكم من قوى الشر الإمبريالية والصهيونية والرجعية العربية ...

والشعب السوري والجيش السوري يسير بخطى حثيثة على طريق سحق المؤامرة والمتآمرين ...

وأنتم بدوركم ستسحقكم الجماهير العربية الغاضبة ذات يوم ... اعتقد أنه أصبح قريبا ...

* لتعميم الفائدة والإطلاع ... اليكم فتوى شيوخ الفتنة ...

ا((107 من علماء الأمة يصدرون بيانا وفتوى بشأن أحداث سوريا))ا

ربنا لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك .

اللهم صل وسلم على سيد المجاهدين نبينا محمد وآله، وبعد؛

فإن ما يجري في أرض سورية الحبيبة من البطش والتنكيل وسفك الدم الطاهر على أيدي النظام المستبد وأعوانه هو سجل أسود لن ينسى، وسيجعل الله ذلك الدم البريء عاراً وناراً على المباشرين والساكتين، وعلى الأفراد والجمعيات والدول والمؤسسات التي وقفت إلى جانب النظام الفاسد.

في كل يوم يمر يقتل العشرات والمئات، ويجرح أضعافهم، وتشرد أسر، وتنتهك حرمات، ويمارس القمع الأمني بطشه حتى حين يجتمع العالم لمناقشة قضيته دون تردد أو حياء.

إنّ الموقعين على هذا البيان يذكّرون بحرمة الدماء وصيانتها القاطعة في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وحرمة سائر الحقوق التي جاءت الشريعة بحفظها وحمايتها، حتى قرن الله تعالى سفك الدم الحرام بالشرك بالله فقال ((وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ))، وتوعد القتلة بنار جهنم مخلدين فيها، وباللعن والغضب والعذاب الأليم، وحكم سبحانه أن من قتل نفساً بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعاً، ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعاً، وأمر بنصرة المظلوم والمستضعف، وعليه نؤكد ما يلي:

ـ لا يجوز لمنسوبي الجيش السوري أو الأمن أو التشكيلات الأخرى قتل أحد من أفراد الشعب، أو إطلاق النار باتجاههم، ويجب عليهم عصيان الأوامر إذا صدرت إليهم، ولو أدّى الأمر إلى قتلهم، بل يجب عليهم ترك أعمالهم والانسحاب منها، وعلى أولئك الذين حدث منهم قتل فيما مضى أن يتذكروا أن قتل اثنين جرم مضاعف عن قتل واحد، وأن باب التوبة مفتوح، وفي قصة قاتل التسعة والتسعين نفساً عبرة وآية، فلا يستسهلوا سفك الدماء، أو يظنوا أن وقوعه منهم فيما مضى يقطع طريق التوبة والإقلاع، ولأن يكون الواحد منهم عبد الله المقتول خير له وأبر عند الله من أن يكون عبد الله القاتل، ومن يذهب إلى الجنة شهيداً طاهراً، ليس كمن يذهب إلى النار مجرماً قاتلاً.

ونفتي بأنه لا يجوز الاستمرار في وظائف الأمن والجيش في ظل هذا الوضع، وبوجوب الانشقاق عنه والوقوف في وجهه.

ـ وندعو إلى دعم الجيش الحر وتعزيزه وتقويته والانضمام إليه للدفاع عن المدنيين وعن المدن والمؤسسات ما دامت عرضة للاستهداف، ونوجه النداء للمسلمين وللعالم الحر بدعم تشكيلات هذا الجيش ومساعدته بكل وسيلة ممكنة مادية أو معنوية ليتمكن من أداء دوره وترتيب صفوفه في مواجهة الظلم وعلى هذا الجيش أن يكون منضبطاً حتى لا ينجرف عن مهمته النبيلة بعيداً عن الانتقام والتعدي على الأبرياء، الذي ستكون آثاره سيئة على مستقبل الوحدة الوطنية.

ـ وجوب دعم الثوار في سوريا بكل ما يحتاجونه من إمكانيات مادية أو معنوية، ليتمكنوا من إنجاز ثورتهم والمضي في سبيل نيل حريتهم وحقوقهم.

ـ ندعو الدول العربية والإسلامية إلى مواقف جادة إزاء النظام السوري بطرد سفرائه وقطع التعامل معه، وإزاء الدول المساندة وخاصة روسيا والصين، وندعو الشعوب الإسلامية ومؤسساتها إلى إيصال رسائل الاحتجاج لهاتين الدولتين، والاحتجاج أمام سفاراتها في كل مكان، ومقاطعة بضائعها، ومطالبتها بألا تحول الدم النازف في سورية إلى أداة لحفظ وجودها العسكري والاقتصادي، ولتعلم هذه الدول أن المستقبل في المنطقة هو للشعوب، طال الزمن أو قصر، ومن يراهن على دعم أنظمة قمع مستبدة مستعدة لقتل شعوبها، فهو خاسر لا محالة.

ـ وندعو ثوار سوريا والمجلس الوطني الانتقالي وأية تشكيلات أخرى إلى توحيد صفوفهم والتسامي عن أية خلافات جانبية حاضراً أو مستقبلاً، وأن يعقدوا النية الصادقة على أن يبنوا دولتهم القادمة على أساس العدل وحفظ الحقوق و الحريات، وإقامة المؤسسات التي تحفظ وحدة البلد ومصالحه.

وعليهم أن يحافظوا على حقوق الأقليات الدينية والعرقية التي عاشت أكثر من ألف سنة كمكون من مكونات الشعب السوري العريق، ولها كغيرها سائر حقوق المواطنة، والنظام ومؤسساته هو وحده من يتحمل مسؤولية الجرائم البشعة المرتكبة.

ـ ندعو القوى المخلصة في العالم الإسلامي إلى تشكيل لجان شعبية في كل مكان لدعم ثورة الشعب السوري، ومساندته ولدعم النازحين والمشردين من أبناء هذا الشعب الكريم، خاصة في الأردن ولبنان وتركيا حيث حاجتهم إلى الغذاء والكساء والدواء والمساندة المعنوية.

ـ نؤيد كل جهد مخلص لحقن دماء الشعب السوري وتوحيد جبهته وحمايته من حرب طويلة تأكل الأخضر واليابس باعتبار ذلك من أهم مقاصد الشريعة وصولاً إلى انتخابات حرة تعبر عن إرادة الشعب وتمثل أطيافه وتحفظ حقوقه وتضمن تداولاً رشيد للسلطة، وتعوض الضحايا وأسر الشهداء الأبرار.

نسأل الله أن يعجل بالفرج لشعب سوريا الحبيب، وأن يحفظ وحدته، ويجمع على الحق كلمته، ويعيد إليه أمنه واستقراره في ظل حكومة عادلة مؤمنة بالحقوق ملتزمة بالحريات، لا تبغي علواً في الأرض ولا فساداً، والعاقبة للمتقين.

الموقعون على البيان:

الاسم

الدولة

الإسم

الدولة

سماحة الشيخ د . يوسف القرضاوي

قطر

سماحة مفتي مصر د. علي جمعة

مصر

معالي الشيخ عبد الله بن بيه

موريتانيا

الشيخ د. راشد الغنوشي

تونس

سماحة الشيخ صادق الغرياني

ليبيا

سماحة الشيخ عبد المجيد الزنداني

اليمن

الشيخ الدكتور محمود الميرة

سوريا

معالي د. عصام البشير

السودان

الشيخ د. خالد المذكور

الكويت

سماحة الشيخ نصر فريد واصل

مصر

معالي الدكتور عبد الوهاب الديلمي

اليمن

الشيخ د. علي قرة داغي

قطر

أ د. ناصر بن سليمان العمر

السعودية

د. محمد فاروق البطل

سوريا

الشيخ د. محمد عز الدين توفيق

المغرب

الشيخ د. أحمد الريسوني

المغرب

أ د. سعود الفنيسان

السعودية

د . عجيل النشمي

الكويت

أ د . محمد أحمد الصالح

السعودية

أ د . محمد عثمان صالح

السودان

أ د. الحبر يوسف

السودان

أ د . غيث محمود الفاخري

ليبيا

د . عبد اللطيف المحمود

البحرين

د. محمد الهواري

ألمانيا

د. صفوت حجازي

مصر

أ.د. عبد الرحمن عبد الحميد أحمد البر

مصر

الشيخ د . محمد مختار المهدي

مصر

الشيخ محمد حسان

مصر

الشيخ أبو إسحاق الحويني

مصر

الشيخ مجد أحمد مكي

سوريا

أ د. شاكر ذيب فياض

الأردن

أ د . شرف القضاة

الأردن

أ د. علي الصوا

الأردن

د. محمد علي الجوزو

لبنان

الشيخ د. أحمد العمري

لبنان

الشيخ حسن قاطرجي

لبنان

الشيخ د. حمزة أبو فارس

ليبيا

أ د. طارق السويدان

الكويت

د. خالد العجيمي

السعودية

د. عوض القرني

السعودية

د. علي بادحدح

السعودية

د. عبد الله وكيّل الشيخ

السعودية

د . عبد المجيد النجار

تونس

د. سلمان بن فهد العودة

السعودية

د.سعيد بن ناصر الغامدي

السعودية

د.محمد بن موسى الشريف

السعودية

د.محسن العواجي

السعودية

د.يوسف الشبيلي

السعودية

د.يحيى إبراهيم اليحيى

السعودية

د.عبد العزيز بن فوزان الفوزان

السعودية

د.صالح الدرويش

السعودية

د.محمد علي المنصوري

الإمارات

د.عبد الحميد الكميتي الشامسي

الإمارات

د.محمد عبد الرزاق الصديق

الإمارات

د.أحمد صالح الحمادي

الإمارات

د. جاسم ياسين المهلهل

الكويت

د.نبيل العوضي

الكويت

د. شافي العجمي

الكويت

د.نايف العجمي

الكويت

د.يوسف السند

الكويت

د.بدر الرخيّص

الكويت

د.سالم الشمري

الكويت

د. طارق الطواري

الكويت

د.عبد الحي يوسف

السودان

د.علي الصلابي

ليبيا

د.سالم الشيخي

ليبيا

د.سالم جابر

ليبيا

د.أسامة الصلابي

ليبيا

د.محمد أبو سدرة

ليبيا

د.نادر العمراني

ليبيا

د. محمد حمداوي

المغرب

د.عبد الله البخاري

المغرب

د.عبد المنعم التمسماني

المغرب

د.محمد بولوز

المغرب

د. مولاي عمر بن حماد

المغرب

الشيخ عبد الله ولد أعل سالم

موريتانيا

الشيخ محمد فاضل ولد محمد الأمين

موريتانيا

الشيخ محمد مختار ولد أمبالة

موريتانيا

الشيخ محمد حسن الددو

موريتانيا

د.محمد الأحمري

قطري

د .صالح يحيى صواب

اليمن

د.صالح عبد الله الضبياني

اليمن

د.عادل المعاودة

البحرين

د.عدنان القطان

البحرين

د.مأمون مبيض

ألمانيا

د.حسان الصفدي

ألمانيا

د.معتز فيصل

ألمانيا

أ د.أحمد محمد زايد

مصر

أ د.سمير العركي

مصر

د.علي الديناري

مصر

د.عبد الله حسين بركات

مصر

الشيخ عبد الخالق حسن الشريف

مصر

أ د.جمال عبد الستار محمد

مصر

الشيخ أحمد هليل

مصر

د.جابر طايع يوسف

مصر

أ د .صلاح الدين سلطان

مصر

د.نشأت أحمد محمد

مصر

د.أيمن صلاح أحمد محمد

مصر

د.محمد ينبوع

مصر

السيد جميل محمد

مصر

د.إبراهيم مصطفي أبو السعود

مصر

د.فرج عبدالحليم قنديل

مصر

د.الحسيني مصلي السيد

مصر

السيد محمود عبد الرحمن

مصر

د.ياسر فتح عنتر

مصر

د. غازي التوبة

الكويت

المحامي الشيخ سليمان البراهيم الرشودي

السعودية


avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:23 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:25 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:26 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:26 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:35 pm



القرضاوى ...... رجل الفتنة .... فى العالم العربى

القرضاوى صرح بوجود اختراق شيعى لمصر بعد حضور نجله امسية عن ادب المقاومة خوفاً على فقد مصادر ثراءه
افتى برجم عباس و قتل القدافى و الخروج على الحكام فى مصر و تونس و اتهم ثورة البحرين بالفتنة الطائفية
لمادا لم يفتى القرضاوى فى جواز اقامة قواعد امريكية فى الدول العربية
لمادا صمت القرضاوى على ما يحدث فى السعودية وقطر و حاول افساد ثورة البحرين



القرضاوى و الاخوان يتبعون منهج البرجماتية النفعية و يثيرون الفتن فى العالم الاسلامى
ساندوا حسن نصرالله فى حربه ضد اسرائيل ثم اتهموه بمحاولة اقامة دولة الولى الفقيه

دعانى احد الاصدقاء المنظمين لاحدى الامسيات الشعرية حول ادب المقاومة الاسلامية فى الوطن العربى ؛ اقترحت عليه دعوة الشاعر الشاب عبد الرحمن يوسف نجل الشيخ يوسف القرضاوى لما له من اسهامات فى هدا النوع من الادب ؛ فكلفنى بدعوته للحضور ؛ و حينها بادرت بالاتصال به لترتيب مسألة حضوره للمشاركة فى فاعليات هده الامسية .
و بالفعل لبى الشاعر الشاب دعوتى ؛ ولكن لسوء الحظ ؛ كان من بين الحضور اعلاميين لبنانين و ممثلين عن مكتب رعاية المصالح الايرانية و بعض الشيعة المصريين ؛ الامر الدى اختلط حينها على الشيخ يوسف القرضاوى ؛ فقد وصل الى مسامعه مساهمة نجله فى نشاطات ادبية و سياسية مع الشيعة فى مصر على اثر حضوره لهده الامسية البريئة ؛ و لم يتردد الشيخ الجليل فى الخروج على الامة الاسلامية ليؤكد وجود اختراق شيعى لمصر مثيراً ضجة اعلامية حول هده الاشكالية لا زالت تبعاتها قائمة حتى هده اللحظة ؛ و تيقنت حينها من دوافع الشيخ القرضاوى للخروج بمثل هدا التصريح بل و دعوته احدى وسائل الاعلام النافدة فى الشرق الاوسط لتبنى حملته الشرسة على الشيعة ابتداء منهدا التوقيت .
لم يكن الخوف الدى
تملك القرضاوى من تلك الواقعة هو محاولة تشييع نجله عبد الرحمن ؛ و لكن كان خوفه الاكبر على مصدر ثراءه ؛ فقد عاش طيلة الفترة الماضية من حياته مدافعا عن اجندة سياسية اقليمية تتبناها قطر و السعودية ؛
مهاجما دول الهلاال الشيعى ايران و لبنان و سوريا مستخدما الدين فى تللك الحرب السياسية ؛ فكيف يكون موقفه امام الدول التى تستخدمه فى حربها ضد الشيعة ادا علموا ان نجله قد تشيع ؟
ان منطق المصلحة يتفق مع ما جاء به القرضاوىمن فتاوى تخص الشأن العام الجارى فى الشرق الاوسط فبعد تحريضه للخروج على الحكام فى مصر و تونس جاءت فتواه برجم عباس فى وقت سابق على حدوث الثورة المصرية ؛ و فاجأنا
مؤخراً بفتواه التى استباح فيها دم القدافى الا ان مصالحه المتضاربه تظهر حقيقة ممارسته و تفضح شخصيته المنحازة حيث تجلى هدا فى رفضه مساندة ثورة البحرين بل انه هاجمها واصفاً اياها بالفتنه الطائفية رغم اتفاق الجميع على انها ثورة اغلبية مضطهدة تعانى الفقر و التهميش .

لقد افتى القرضاوى بدعم الشعبين المصرى و التونسى فى ثورته ضد الحكام الطغاه على حد وصفه ثم و صل تحمسه الى حد الافتاء باستباحة دم زعيم عربى كان يسبح بحمده هو و امثاله من عاشقى الدنانير الدهب ؛ و لأن البحرين دولة معادية للرعاة الرسميين لفتاوى الشيخ الجليل فقد حمل على عاتقه و صف ثورة هدا الشعب بانها فتنة طائفية و هو يعلم جيداً كم عدد الشيعة فى دولة البحرين .

avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:36 pm


ان ما يفضح سر القرضاوى و يكشف مقاصده هو صمته و عدم تطرقه للحديث عما يحدث فى السعودية و اعلان هجومه فى الوقت نفسه على الرئيس السورى بشار الاسد ليصفه بأسير طائفته البعثية ؛ و هو ما يؤكد التوجه البراجماتى العنصرى للفقيه المحترم ؛ للأنه يعلم علم اليقين ان الاسلام يحرم التنازع بين الطوائف الاسلامية وفقا لرسالته السماوية الساعية لتوحيد الصفوف و اعلاء كلمة الله؛ الا ان الزعيم الفقيه يدهب فى اتجاه آخر عكس ما جاء به الاسلام حين اصبح مسانداً و داعماً لتوجهات سياسية اقليمية تصب فى صالح السياسة الصهيونية الساعية لاحداث الفرقة و البغضاء بين المسلمين ؛ و لو انه كان بجد ملتزماُ بمناهج الدين القويم داعيا الجميع الى الوحدة و ساعيا لفض النزاعات لكان ارتقى بمكانته من مجرد خادم لأقطار صغيرة الى زعيم و فقيه اسلامى تحترمه كل الطوائف و الملل .

ان تحيز القرضاوى بات بيناً و صريحا فما يجنيه من مكاسب مادية لم يكن يحلم بها لن تتحقق فى حال التزامه الحياد و قول الصواب دون نفاق او مداهنة ؛ تماما مثلما تفعل جماعة الاخوان المسلمين الباحثة عن مصالحها و المتحالفة مع الشيطان من اجل المصلحة متناسية كل اداب و تعاليم الاسلام فى نهجها السياسى بالرغم من وصفها لنفسها بالجماعة الدينية و الدين منها براء .
و بدلك اصبح القرضاوى موكلا بقيادة حرب سياسية طاحنة بين قطبى الامة الاسلامية سنة و شيعة و ابح هجومه الشرس على التشيع متكررا بسبب و بدون سبب مع العلم أن بلاد السنة وبلاد الشيعة تعريف خاطئ في عهد الحرية الدينية والفكرية و ضد ميثاق الأمم المتحدة لحقوق الإنسان فحرية تغيير الأديان والعقيدة مكفولة لجميع البشر لكونها علاقة خاصة بين الإنسان وربة كما انه تعبير خارج عن الاطر الاسلامية القويمة التى تقول بان من نطق الشهادتين فهو مسلم ولا فرق بين عربى و لا اعجمى الا بالتقوى و العمل الصالح .
لقد أثار انتباهي مدى ضعف ووهن حجج الشيخ القرضاوى وخوفه الرهيب من المد الشيعي في مصر وبلاد السنة حسب قوله، فسقط قناع الرجل المعتدل ليظهر أن لا وسطية لديه ؛ فهجومه على الشيعة دات مظهر الخارجي ديني والآلية المستخدمة سياسة فمناطحته لأهل الشيعة بهذا الأسلوب هو مناطحة سياسية خلط فيها بين الدين والسياسة وهذا هو الطابع الإخوانى الدى تشكلت على اساسه الجماعة حركة دعوية ظاهريا والحقيقة هدفها سياسي الاستيلاء على الحكم مستخدمة الدين للهيمنة على السياسة.


لقد كانت وسطية القرضاوى وقتية حين ايد حزب الله و دعا لنصرته موثقا كلامة بان السنيين في العالم اجمع أيدوا حزب الله في حربة ضد إسرائيل مرحليا فقط ثم لم يلبث ان هاجم حزب الله مدعيا بأنه يسعى لإقامة دولة الفقيه وعضد وبارك هجوم الإخوان والسلفيين على الأقباط المسالمين وعلى الاقليات الأخرى؛ نعم ؛ إنها مراحل في فكر أمام الوسطية وشيوخ الإخوان.

الشيخ القرضاوى لم نسمع منه إدانة لقتل الأقباط في مصر ولا إدانة تحرم سرقة محلاتهم فشيوخ الإخوان لهم طرقهم الخاصة في الدين والتدين والوطنية و الدليل عل دلك تصريح مرشد الإخوان مهدى عاكف " طظ في مصر وأبو مصر واللي في مصر " لم يستثن أحدا!!
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد يونيو 10, 2012 3:37 pm


ان للامم ,كما للافراد, مشاكلها وعقدها الخاصة التي تتفاوت من امة الى اخرى حسب اسباب ومعطيات شتى, وقطر لا تشد عن هذه القاعدة , فللاخوان في قطر عقدة واضحة لا يمكن اخفاؤها بالرغم من جميع محاولات التعتيم عليها او تسويقها باتجاه معين او باتجاه معاكس, فقطر تعاني من اعراض الدول الصغيرة المتمردة على حجمها وامكانياتها .فطموحات قطر اكبر من بضعة كيلومترات مربعة محاطة بثلاثة جهات من البحر خصوصاً ادا كانت نصفها او انقص قليلا مرهونة اما للقواعد الاجنبية او كمساحات امنية لتلك القواعد, ولتعويض هذا الخلل بادرت القيادات القطرية بانتهاج سياسة جديدة نوعا ما في منطقتنا . ألا وهي سياسة التجنيس من خلال منح الجنسية لمواهب وكفاءات مختارة لتمثيل قطر في مناسبات وفعاليات قد تكون خارج متناول القطريين .
تلا دلك اسلوب التجنيد لاقلام ومواهب اعلامية من هنا وهناك وتنظيمها في اطار فضائية ممولة ببدخ واسراف لتكون مسخرة لتلميع صورة البلاد وطرحها كواحة للديمقراطية والرأي والرأي الآخر وتوزيع السباب على الجميع بكافة الاتجاهات عدا قطر.
ولاضافة شيء من الوقار على قطر في المنطقة تم تجنيد الشيخ يوسف القرضاوي اعلامياً وطرحه كأحد كبار العلماء من خلال فتاوي مثيرة للجدل يطلقها من برنامج اسبوعي وكمنافس للازهر الشريف ودور الافتاء في السعودية من خلال تمويل وانشاء اتحاد علماء المسلمين وهو تجمع شكله القرضاوى من علماء من جميع الدول الإسلامية،لغرض تقوية وتعزيز مكانة الشيخ العلمية ونفوده وبالتالي نفود الدولة الراعية..قطر
لكن كما انكشف الفريق القطري عند مقاربته للفرق الثقيلة اسيوياً .سقط القرضاوي ببعض الهفوات عندما تقمص دور الفقيه العالم الرباني وتدخل بفتاوي منفرة مثل التي أجاز فيها تناول مشروبات تحتوي على نسب من الكحول واعتبارالتبرك بآثار الصالحين و بقبورهم بعد مماتهم هما أوسع أبواب الشرك بالله.وقوله عن الله إنه جوهروغيرها ما دفع كثير من الفقهاء للرد عليه بمؤلفات كاملة .
ولكن السقطة الفاضحة للشيخ هو صدور مدكراته التى يحكى فيها بالتحديد عن قصة غرامه بأسماء بن قادة ومن ثم زواجه منها رغم فارق العمر الفلكي بينهما ،ونحن هنا لا نعترض –وليس من حقنا ذلك على زواجه الثاني,فهدا شأنه وشأن الفتاة التي تزوجها, ولا على عمر الفتاة بسبب انه وزملاؤه من فقهاء السلطة تباروا في انقاص الحد الادنى لعمر المرأة عند الزواج واوصلوه الى ثمان سنوات.
ولكن ما يثير الدهشة هو ان فضيلة الشيخ وفي نفس الوقت الدي كان يدلي فيه بتصريحات نارية كادت تؤدي لفتنة تطال العالم الاسلامي برمته وينظّر للارهاب ويبررلقواعد جهاده من المغرب العربي الى بلاد الرافدين وينشط في الدفاع عن العمليات الانتحارية ويسميها جهادية .
لكن المفارقة العجيبة التي تلاحق هو سكوته عن برك الفساد والرديلة التي تحيط به من كل جانب داخل الامارة التي يعيش فيها دون ان يتفوه بكلمة او يشجب او يعلق على اكبر القواعد الاجنبية التي تحتضنها الامارة التي يعيش فيها, لا يعقل بالشيخ القر ضاوي وانا اشكك في منحه وصف المشيخة ان يتهرب من التفوه ولو بكلمة واحدة عن الفساد المستشري في دول الخليج من اكبر المماليك الى اصغرهم ؛ ان الشريعة التي يتكلم باسمها القر ضاوي براء منه ومن امثاله وما هو الا عميل ساقته الاقدار لان تعطى له مساحة اعلامية في اضخم القنوات العربية قناة الجزيرة حتى يتشدق باسم الاسلام والشريعة فكل هذه التصرفات تدل بشكل واضح على عمالة القرضاوي وجاسوسيته لصالح المخابرات المعادية للاسلام والعرب والمسلمين وبعباءة الاسلام ليستهدف المسلمين واستقرارهم .
avatar
ام يوسف

عدد المساهمات : 1532

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف ام يوسف في الإثنين يونيو 11, 2012 11:09 am

اللهم احفظنا واولادنا واهلنا واخواننا في الله
من الفتن ما ظهر منها وما بطن
وجنبنا ياها و احمي بلاد المسلمين منها امين يا رب العالمين
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الإثنين أكتوبر 22, 2012 3:21 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات : 14038
الموقع : ارض الله

رد: شياطين الفتن في بلداننا العربية والاسلامية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الأحد نوفمبر 11, 2012 1:24 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 22, 2017 7:46 am