أزهــــــــار السلام

سلام الله عليكم .. و مرحبا بكم ..
انكم في روضة ازهـــــــــــــــــار المحبة والسلام
ادخـلــــــــــــــــــوها بسلام امنيــن


اقطفـــــــــــــــــــــــــوا منها ما شئتم من الورود
و لا تنسوا ان تزرعوا بذور ازهاركم العبقة ..

" زرعـــــوا فقطفنا .. ونزرع فيقطفون "

أزهــــــــار السلام

روضـــــــة ثقافية عربية اسلامية وحدوية

نتمنى لكل ازهارنا الندية قضاء لحظــــــــــــــــات مثمرة ومفيدة بين ممرات بستاننا الزكية .................................مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ...................................(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ))................. ....................... ... ................ (( وَاعْتَصِمُـــــــــــــــــــــوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا ))......................................

عن مسؤولية الاعلام الاجتماعية و الاخلاقية

شاطر

اميرة القلوب

عدد المساهمات: 2341

عن مسؤولية الاعلام الاجتماعية و الاخلاقية

مُساهمة من طرف اميرة القلوب في الخميس يناير 14, 2010 7:07 pm

مسؤولية الاعلام الاجتماعية و لاخلاقية


اردت ان ننقاش هدا الموضوع لاهميته

يستهدف الاعلام التشبع بالقيم الاسلامية بناء
الشخصية الانسانية المتوازنة
و المجتمع المسلم الفاضل المتماسك بالخير و التسامح
و العدل و العفة والطهارة.والترفع عن قول الزور و الاختلاق
ويناى عن التعريض و التشهير بالناس و الشريعة الاسلامية لا تبيح
النشر ادا كان من شانه اشاعة الفاحشة او الفضائح و القبائح
كما تحمي الاعراض و لا تبيح التعدي عليها.
إن وسائل الإعلام تلخص بشكل قوي البيئة الثقافية، كونها أحد وجوه
الظاهرةالمرتبطة بالتطور التكنولوجي السريع في الحقيقة،
هناك من يقول بأن تأثير وسائل الإعلام يتسابق مع تأثير المدرسة،
وربما أيضا العائلة. "بالنسبة لعدد كبير من الأشخاص،
الواقع هو ما تُظهره وسائل الإعلام فإن استعمال وسائل الإعلام
بطريقة سليمة، أساسي لنمو الأطفال الثقافي، الأخلاقي والروحي.
ما هو السبيل لحماية وتشجيع هذا الخير العام؟ من واجب الأهل،
والمدرسة تنشئة الأطفال على مسؤولية الاختيار في وسائل الإعلام.
دور الأهل مهم للغاية، ومن واجبهم ضمان استخدام متبصِّر لوسائل
الإعلام من خلال تنشئة ضمائر أطفالهم ليكونوا قادرين على الحكم
بطريقة سليمة وموضوعية، تساعدهم على اختيار أم رفض البرامج
المُقترَحة عليهم ، كما أنه على المدرسة والرعية أن تدعما الأهل في
عملهم هذا، كدليل على دعم الجماعة بأسرها لعمل الوالدين.
من المفترض أن تكون التنشئة على وسائل الإعلام ايجابية. فمن
خلال وضع الأولاد أمام ما هو ممتاز على الصعيد الأخلاقي والشكلي،
نساعدهم على تطوير رأيهم الشخصي، وعلى الحذر والقدرة على التمييز.
من هنا الاعتراف بالقيمة الأساسية لمثال الوالدين والحسنات في تعريف
الطفولي،
الفنون الجميلة والموسيقى النبيلة. وفي الوقت الذي يحافظ فيه الأدب
الشعبي على مكانته في الثقافة، لا يمكن القبول بالانصياع لتجربة الصخب
في أماكن التعليم. الجمال، مرآة الخالق، يلهم ويحيي القلوب والعقول
الشابة، بينما البشاعة والرذالة تدبّ اليأس في التصرفات والسلوك.
إن النزعة لإنتاج برامج
– بما فيها أفلام الحركة وألعاب الفيديو - التي، وباسم اللهو تثير
العنف، تعكس تصرفات مناوئة للمجتمع وتعمم الجنسانية البشرية.
إنها انحراف. ويكون هذا الانحراف مضاعفاً عندما تكون هذه البرامج موجهة
للأطفال والمراهقين.

فما رايكم في اعلام اليوم
?

joostaman

عدد المساهمات: 198

رد: عن مسؤولية الاعلام الاجتماعية و الاخلاقية

مُساهمة من طرف joostaman في الإثنين يناير 18, 2010 2:10 pm

السلام عليكم.
الحمد لله ثم الحمد لله ثم الحمد لله على ما و صل اليه الاعلام اليوم...
لقد فتحت عينك و في يدك رموت كونترول تنتقلين بين القنوات
و هي نعمة لن يشعر بها الا من أمضى 20 سنة رهينة لقناة
وطنية وحيدة تفرض علينا ما يراه المسؤولون ملائما لتوجهات
الساعة. في تلك الحقبة كان المشكل الذي أثرته حاضرا كان
الآباء يتدخلون لمراقبة ما نشاهده في كثير من الأيام كان الجهاز
يظل مقفلا لا نشغله الا في حصة الأطفال هذا ان لم يتم الغائها
بسبب تغطية القناة لأنشطة فارغة لا تهم أحدا...
في هذه الأيام يمكن أن أشاهد ما يحلو لي و أراه مناسبا لي
يمكن أن أطلع على وجهات نظر مختلفة... و نعم أخرى لا تعد
بالنسبة للأطفال المشكل محلول يمكن للأباء مراقبة ما يشاهده
أبنائهم و هذا واجبهم مع فتح باب الحوار لتفسير أي تصرف
في الأخير أرى أن المسؤول الأول عن ما نشاهده هو نحن....
أمام هذه الوفرة في العرض نبقى نحن مسؤولين عن اختياراتنا
و لن نلوم أحدا بسبب تأثير ما نشاهد على أخلاقنا
و أخلاق أبنائنا...القنوات الهادفة موجودة و القنوات
المهدمة موجودة و الرموت كونترول بين أيدينا اذن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

woroud azhar
زهـــــــرة السلام

عدد المساهمات: 13204
الموقع: ارض الله

رد: عن مسؤولية الاعلام الاجتماعية و الاخلاقية

مُساهمة من طرف woroud azhar في الإثنين يناير 18, 2010 7:25 pm

اضيف لما اشار له جوستمان
انا الان لما اصبح الروموت كوموند بايدينا وغزتنا جيوش القنوات
فاننا احترنا ونحن نتنقل من هنا وهناك وفي النهاية لا نشاهد اي شيء
عندما كانت لدينا قناة واحدة زمان فاننا كنا نستمتع بالفرجة
على عرض واحد فقط ..
اما الان فانا شخصيا لم اعد احمل الرموت كوموند

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أكتوبر 23, 2014 6:37 am